لماذا يصبح بعض الأشخاص مدمنين والآخرين لا ؟

لا يوجد عامل واحد يستطيع التنبؤ بقابلية الادمان من عدمه

لماذا يصبح بعض الاشخاص مدمنين على المخدرات و البعض الاخر لا ؟

لا يوجد عامل واحد يستطيع التنبؤ بقابلية الادمان من عدمه . مجموعة من العوامل تؤثر على احتمالية الادمان . كلما زادت هذه العوامل زادت احتمالية الادمان للشخص المتعاطي .

1. الاحياء. الجينات التي يولد بها الانسان تحدد الى النصف 50% احتمالية ادمانه. الجنس, العرْق, و الاصابة بأمراض عقلية قد تؤثر ايضا في احتمالية الادمان.

2. البيئة . بيئة الشخص تحوي الكثير من العوامل التي من الممكن ان تسبب الادمان من العائلة , الاصدقاء, الى الحالة الاقتصادية و جودة الحياة بشكل عام .عوامل كضغط الاقران ,الاعتداء الجنسي او الجسدي , التعرض المبكر للمخدرات و القلق و توجيه الابوين يمكن ان يؤثر بشكل كبير على احتمالية الادمان.

3. النمو ( المرحلة العمرية). العوامل الجينية و البيئية ترتبط بمرحلة نمو مهمة في حياة الشخص حتى تؤثر على احتمالية الادمان .على الرغم من ان استعمال المخدرات في أي عمر يؤدي الى الادمان الا ان استعمالها في عمر صغير يزيد من احتمالية ادمانها مما يشكل مشكلة كبيرة على المراهقين. لان مناطق اتخاذ القرار و النقد و التحكم بالنفس في ادمغتهم ما زالت في مرحلة النمو .

هل من الممكن الشفاء او منع ادمان المخدرات ؟

كالكثير من الامراض المزمنة مثل السكري و الربو او امرض القلب , علاج الإدمان عموما ليس شفاء.
ولكن يمكن معالجته و ادارته بنجاح. بحث علمي اظهر ان دمج علاج الادمان الدوائي مع العلاج لسلوكي يضمن اعلى نسبة نجاح في العلاج لأغلبية المرضى. خطة العلاج مصممه خصيصا لكل مريض بحسب نمطه في تناول المخدر و مشاكله الطبية , النفسية, و الاجتماعية حتى يستمر العلاج.

المزيد من الأخبار الجيدة هي أنه يمكن الوقاية من تعاطي المخدرات والإدمان. وأظهرت نتائج البحوث من (NIDA) أن برامج الوقاية التي تشمل الأسر والمدارس والمجتمعات المحلية ووسائل الإعلام فعالة لمنع أو الحد من تعاطي المخدرات والإدمان عليها. على الرغم من أن الأحداث الشخصية والعوامل الثقافية تؤثر على الميل الى استخدام المخدرات، عندما ينظر الشباب إلى تعاطي المخدرات على أنها ضارة، فإنهم يميلون إلى تقليل تناولها. ولذلك، فإن التعليم والتوعية عنصران أساسيان في مساعدة الناس على فهم المخاطر المحتملة لاستخدام المخدرات. وللمعلمين وأولياء الأمور ومقدمي الرعاية الصحية أدوار حاسمة في تثقيف الشباب ومنع تعاطي المخدرات والإدمان عليها