هل من الممكن أن تدمن القهوة ؟

يرتبط الكافيين مع العديد من الآثار الجانبية

عندما تفكر في الصباح، ماذا تتصور؟

بالنسبة لكثير من الناس، فنجان قهوة الصباح هي طقوس مريحة مما يدل على بداية يوم جديد ويعطيهم الطاقة لبدء ذلك اليوم الجديد.
حوالي 75 إلى 80 في المئة من الناس في العالم يشربون المشروبات التي تحتوي على الكافيين بانتظام. وفي الولايات المتحدة، يزداد مقدار تناول الكافيين حسب العمر، ويبلغ ذروته في الفئة العمرية من 50 إلى 64 سنة.

القهوة هي المصدر الرئيسي للكافيين، تليها المشروبات الغازية الغازية والشاي.

كل هذا الكافيين يمكن أن يؤدي إلى الاعتماد على الكافيين.

على الرغم من أنه من الصعب تحديد العدد الدقيق لعدد الأشخاص الذين يعتمدون على الكافيين، تشير الدراسات إلى أن أكثر من ربع الأشخاص الذين يستخدمون الكافيين قد استوفوا المعايير المدرجة في قائمة الاعتماد (الإدمان) على المواد التشخيصية والإحصائية للاضطرابات العقلية (DSM 5).
إذا كنت تشرب القهوة أو المشروبات التي تحتوي على الكافيين كل يوم، قد تعاني من أعراض انسحاب الكافيين.

واصل القراءة لمعرفة المزيد عن أعراض انسحاب الكافيين.

تأثير الكافيين على الجسم:

الكافيين يعمل كمنشط للجهاز العصبي المركزي. وتنتج نفس الآثار “السعيدة” في الدماغ كتأثير المشروبات أو المواد المحفزة مثل الطاقة، واليقظة، والشعور بالرفاهية.

بعض الأفراد أكثر حساسية لآثار الكافيين أيضا. قد تصبح عقولهم أكثر اعتمادا على الكافيين من الآخرين. الاعتماد على الكافيين يمكن أن يكون ناجم عن عوامل كثيرة.

ويرتبط الكافيين مع العديد من الآثار الجانبية، بما في ذلك:

اضطرابات النوم
القلق
الكآبة
آلام في المعدة
ارتجاع الأحماض
أرتعاش العضلات
مشاكل القلب والأوعية الدموية
ألم جسدي
صعوبات اجتماعية
التهيج
الهلع
صعوبة في التركيز
اضطرابات الفكر

المصدر:
https://www.healthline.com/health/caffeine-withdrawal#overview1