ما هو تأثير البيئة الإجتماعية على الموهبة؟

تأثر البيئة الإجتماعية على تطور الطالب بالإضافة للعائلة و المدرسة . توقعات اخرين مثل (ايمت وماينور 1993) وأهمية الأصدقاء)فيلد 1998 , فلاش مان 2012 : ريجل كرمب 2006 واخرون ) مثالين على أنظمة معقدة للبيئة الإجتماعية المحيطة بالطلبة. الصداقة و والمواقف الإجتماعية مهمة جدا لتطوير مواهب كل فرد. وجد فيلد عام 1998 واخرون أن الطلبة الموهبين يصنفون أنفسهم بأنهم أكثر ود مع أصدقائهم , بإفتراضهم مسؤوليات عائلية قليلة, ولديهم ثقة بأنفسهم بالمعدل العادي أو فوق المعدل , والصورة الذاتية الأكاديمية العليا، والمهارات الاجتماعية التي هي نفسها أو أفضل من الطلاب غير الموهوبين.

ويرون أنفسهم كمجازفين أكثر من نظائرهم من الطلاب. ويعطون إحساس الأهمية لأصدقائهم أكثر من عائلاتهم. خمن فيلد عام 1998 أن الاختلافات التي قد تحدث سببها 56 مستوى متقدم من التطور النفسي لطالب الموهوب . حذر هذا البحث من انه من غير الحكمة الاستهانة بقيمة الأنظمة الإجتماعية و علاقات الصداقة عند دراسة التطور للبالغين الموهوبين. أكد ريجل كرمب واخرون في معالجة الغياب النمطي للاناث في العلوم و الرياضيات و أن وجود إناث ناجحين أصدقاء للعلوم والرياضيات قد يضيف تأثير إيجابي لإختيار إناث للتسجيل في الدورات . كان الطالبات من لديهم صديقات إناث بدرجات عالية في المواد الدراسية من المرجح أن يحصلوا على دورات متقدمة في كلا من مجالات (العلوم والرياضيات والإنجليزي) , لم تنعكس هذه النتائج على الطلاب المشاركين. ناقش ريجل كرمب واخرون أن الدعم العاطفي والاكاديمي الذي قد يوفرونه الأصدقاء الإناث . و كيف يعزز وجود أصدقاء من نفس الجنس الإنجاز الأكاديمي للمراهقين خاصة عند الإناث . البيئة الإجتماعية للمجتمع العام مهمة أيضا في اتخاذ قرار المسيرة الوظيفية للموهوب. إن بحث إيمت و ماينور عام 1993 في اتخاذ قرارات المسيرة الوظيفية للطالب الموهوب لا يتناول عامل الاهتمام فقط ( كما ذكر أعلاه) , لكن أيضا التفاصيل في كيفية تأثر الطلاب الموهوبين بتوقعات الاخرين . العوامل المؤثرة لإختيار الوظيفة والتي تم مناقشتها دائما في المقابلات مع الخريجين الموهوبين كانت حساسة اتجاه توقعات الاخرين. تحدث المشاركين بجانب توقعات عائلاتهم عن إختيار وظيفة تكسب احترام المجتمع , أو اختيار وظيفة يراها المجتمع أهم من غيرها , أو اختيار مهنة تساعد أعضاء اخرين في المجتمع , أو اختيار مهنة تدعم موهبتهم . توضح الدراسة الحالية أهمية رأي الاخرين في الطلبة المتقدمين. و سيكون مثيرا للإهتمام معرفة ما يراه الطلبة المتخرجين من مختلف المجالات توقعات الأشخاص الاخرين. كما تم مناقشته في بحث إيمْت و ماينور عام 1993, و ريجل كرمب واخرون عام 2006, وفيلد واخرون عام 1998 أنه يمكن للبيئات الإجتماعية للطلاب التأثير على تطور موهبتهم . لدى الأصدقاء والزملاء وزملاء العمل واخرون تأثير كبير على المسارات الأكاديمية التي تبعها المشاركين في الدراسة الحالية .