ما هي قاعدة (10 آلاف ساعة ) لتعلم أي مهارة ؟

المقدرة -الطبيعية- تتطلب استثمار كبير في الوقت من أجل أن تكون واضحة

ماكلوم غلادويل يشرح ما يعتقده الآخرين بشكلٍ خاطئ حول قاعدة العشرة الالف ساعة الشهيرة

في كتابه “Outliers” الذي نشر عام 2008 كتاب: العشرة الاف ساعة رقم سحري للعظمة

الأمثلة التي ضمنها :

1.بيل غيتس الشخص الذي استطاع أن يبدأ في صياغة الرموز البرمجية في سن المراهقة بعد أن حضر مدرسة سياتل المتقدمة

2. فرقة الروك الغنائية (بيتلز) التي كانت تؤدي العروض الحية الموسيقية في نوادي ألمانية لثمانِ ساعات قبل أن تغزوا أمريكا لفترة من الزمن.

هذه الفرص من التدريب المُبكر وغالباً ما تحدث مع مواهب ناشئة تسمح لهم على التوالي اختراع برامج الكمبيوتر وموسيقى الروك آن رول الحديثة.

بناءً على دِراسات أداء النخبة , غلادويل زعم أن الإجابة التي تتفق مع عدد من المجالات المدهشة – غير المعقولة – والاستثنائية بأنك تحتاج التدرب و التطبيق لعشرة الاف ساعة قبل أن تصبح جيداً بها.

رسالة غلادويل – الناس لا يولدو عباقرة بل يصلوا لها عبر الاجتهاد -تم ضبطها على ثفافة شعبية.

ماكليمور (مغني راب) كتب أغنيته التي أثارت الأعجاب وحققت نجاح ساحق بفن الراب “العظماء لم يكونوا هكذا فقط لأنهم يستطيعون الرسم في الصغر بل عظماء لأنهم كانوا يرسمون كثيراً”

مع انتشارها الواسع, غلادويل أثار-اِجتذب- النقد الأكاديمي.

البروفيسور هارفارد والمؤلف دانيال غولمين لكتاب “Emotional Intelligence” قالوا: أن العشرة الاف ساعة كانت نصفها حقيقة بينما مجموعة من العلماء النفسيين رفضوا هذه الفكرة رفضاً قاطعاً

اندريسون اريكزون الباحث الذي أسست دراساته في عمل غلادويل وأُعتمدت في الكتاب, خرجت ضد تطبيق قاعدة العشرة الاف ساعة المبالغة .

ولكن الآن في الوقت الحالي على موقع “ask me anything on reddit” ,غلادويل يقول أن الذي خُفي -غُطّيَ- تفسيره عن الجميع لهذه القاعدة بأن التدريب وحده لمدة عشرة الاف ساعة تضمن لك النجاح ليس إلا مفهوم خاطئ- متداول-

كتَّب:

هنالك كثيراً من الإبهام حول قاعدة العشرة الاف ساعة التي تحدثت عنها في كتاب “Outliers”

هي لا تطبق على الرياضة , والتدريب ليس بشرطٍ كاف للنجاح ,بإمكاني أن ألعب الشطرنج لمائة عامٍ , ولا يمكنني أن أصبح استاذاً فيها قط . النقطة ببساطة أن المقدرة -الطبيعية- تتطلب استثمار كبير في الوقت من أجل أن تكون -تُعد- واضحة , لسوء الحظ بعض الآحيان الأفكار المعقدة تفسر بطريقة مبسطة عند ترجمتها.

بينما قد ترغب ربما في مناقشة -مجادلة- غلادويل الشخص المسؤول عن التبسيط المبالغ للقاعدة , من المجدي أنه كشف عن حقيقة الأمر لكاشفيه

لم يُحدِث -يُخبر- تحديداً لماذا قاعدة العشرة الالف ساعة لا تطبق على الرياضة , ولكن بإمكاننا أن نخمن أن الأمر متعلق بالجينات -لسبب واحد الاعب كيفن ديورانت البارع في نيل الأهداف بغض النظر عن دفاع الخصم و الذي أدرج في قائمة قادة الأهداف لأربع مرات في الرابطة الوطنية لكرة السلة؛ لأن طول الجناح لديه يقدر ب 7.2 ضُّما – جُّمع- مع طول يقدر بـ 6.9

ومن ثم هنالك المسألة الكبيرة التي تتعلق بكيفية التدريب . في كتاب “So Good They Can’t Ignore You” للمؤلف كال نيوبورت يقول أن من يجعل الاشخاص الناجحين جدا ناجحين بشكل ساخر هذا لأنهم خبراء في التدرب , بإمكانهم أن يدفعوا أنفسهم لأقصى حدٍ من مهاراتهم بالتالي توسيع قدراتهم يوماً بعد يوم , إذا لم توسع من نفسك في الموضة مثلاً – يطلق عليه تدريب مَرسوم -مدروس- في المنضمات النفسية – لن تصبح ناجحاً قط بشكل ساخر .

المصدر:
http://www.businessinsider.com/malcolm-gladwell-explains-the-10000-hour-rule-2014-6